الصعود الـ 200 لهوندا إلى منصة التتويج بعد الانتهاء في المركز الثاني بسباق الفورمولا 1 في البحرين على حلبة الصخير

سائق ريد بول حقق الصعود الـ 200 إلى منصة التتويج لهوندا في الفورمولا 1

سيرجيو بيريز يتقدم من المركز الأخير وينهي السباق بالمركز الخامس

يوكي تسونودا هو أول سائق ياباني يسجل نقاطاً في الفورمولا 1 منذ 2012

شهدت البحرين سباقاً مثيراً في منافسات الجائزة الكبرى حقق فيه ماكس المركز الثاني بفارق 0.7 ثانية فقط بعد صراع قوي للوصول أولاً إلى راية خط النهاية في يوم مميز للفرق المزوّدة بمحرّكات هوندا.

بعد الانطلاق من المركز الأول، تولّى ماكس الريادة وابتعد عن الباقين، لكن سيرجيو كان للأسف مضطراً إلى الانطلاق من ممر محطة التوقف بعد انقطاع التيار الكهربائي في لفة الإحماء وهو ما سيتم التحقق منه. في الجزء الافتتاحي المنفصل من السباق الذي تضمن أيضاً خروج سيارة الأمان في اللفة الأولى، حصل لسوء الحظ احتكاك خفيف بين بيير ودانييل ريكاردو في إعادة انطلاق السباق مما جعله يعاني من أضرار في الجناح الأمامي.

اضطر بيير للعودة إلى محطات التوقف لتبديل الجناح الأمامي لكن استوقفته قليلاً "سيارة أمان افتراضية" ووضعته في المركز الأخير على الحلبة، كما عانى من بعض الأضرار قبل أن ينسحب من انهاء الأربع لفات المتبقية بنهاية السباق.

كذلك، احتاج سيرجيو إلى التوجه باكراً إلى محطة التوقف لتركيب طقم جديد من الإطارات المتوسطة مما جعله يتراجع في الترتيب، لكنه سرعان ما أخذ بالتنافس وشق طريقه عبر الميدان مع قيادة ممتازة لأول مرة لصالح فريق ريد بول ريسينغ.

تولّى ماكس ريادة المرحلة الافتتاحية، لكن إستراتيجية مختلفة جعلته يتبادل الصدارة مع لويس هاميلتون خلال مراحل التوقف. جاء أول توقف له في اللفة 17 مما أهدى المركز الأول إلى هاميلتون بسبب توقفه في وقت سابق، لكن ماكس احتل المركز الثاني بقوة في تلك المرحلة.

تراجع يوكي بعض المراكز في البداية ولكنه سرعان ما وجد ثقته بنفسه وبدأ في القيام بحركات مميزة، وتقدّم إلى المراكز العشرة الأولى مع بعض التجاوزات المذهلة عند المنعطف الأول والمنعطف الرابع. بعد التوقف الأول في اللفة 15 لتبديل الإطارات المتوسطة بإطارات قاسية، اضطر يوكي للتوقف ثانية في اللفة 33 لتركيب مجموعة أخرى من الإطارات القاسية.

خرج ماكس من توقفه الثاني بإطارات قاسية مع بقاء 17 لفة إلى نهاية السباق وبفارق 8.8 ثانية عن المتصدر الذي توقف 13 لفة قبل ذلك. شهد فترة ممتازة قلّص ماكس خلالها الفارق، كما تمكن فيها أن يتجاوز هاميلتون عند المنعطف الرابع مع بقاء ما يزيد قليلاً عن ثلاث لفات، لكنه خرج عن المسار عند المخرج واضطر إلى إعادة التخلي عن المركز الأول. منذ تلك اللحظة، لم يتمكن ماكس من شن هجوم حازم مرة أخرى، على الرغم وجوده مباشرة خلف هاميلتون، وأنهى السباق بفارق 0.7 ثانية عند الخط النهاية، ليحقق بذلك الصعود الـ 200 إلى منصة التتويج لهوندا في الفورمولا 1.

في إحدى المراحل، تقدّم سيرجيو إلى المركز الرابع لأنه كان غير متزامن من حيث التوقفات، وجعل توقفه الثالث والأخير في اللفة 39 أن يتراجع إلى مركز متأخر بين العشرة الأولى. مع ذلك، قام بمهمة صعبة وقوية على إطارات متوسطة، وشق طريقه متجاوزاً لانس سترول، دانييل ريكاردو وتشارلز لوكليرك – كان لدى الأخير أربع لفات ليحتل المركز الخامس - وهو أداء ممتاز من ممر محطة التوقف.

كذلك فعلت السيارات الثلاث التي تدفعها محركات من هوندا والتي مرّت من تحت راية خط النهاية في تسجيل النقاط، مع احتفاظ يوكي بأفضل ما لديه إلى النهاية وقيامه بتجاوز سترول ليحتل المركز التاسع ويكسب نقطتين في أول ظهور له، وليصبح سائق هوندا الخامس والستين الذي يقوم بذلك في تاريخ الفورمولا 1.

هذه النهاية أهدت هوندا الصعود الـ 200 إلى منصة التتويج في تاريخها بالفورمولا 1، والحادي والعشرين من فيرستابين. بعد هذا، ستكون المحطة التالية لسلسلة السباقات في إيمولا، حيث سيجري التنافس على الحلبة الإيطالية في 18 أبريل.

تويوهارو تانابي

المدير الفني، هوندا - فورمولا 1

"انطلق ماكس من المركز الأول وتولى ريادة العديد من اللفات، وهذه بداية إيجابية جداً للموسم، على الرغم من أنه للأسف فقد الفوز بفارق ضئيل. في النهاية، كانت الفجوة قريبة جداً والنتيجة كانت حقاً متعلقة بالاستراتيجيتين المختلفتين بين ريد بول ريسينغ والفائز. لسوء الحظ، عانى سيرجيو من انقطاع كهربائي في لفة الإحماء، سنقوم الآن بفحص الشاسيه والمحرك لمعرفة ما الذي حدث بالضبط. كان قادراً على إعادة تشغيل السيارة مرة أخرى ثم خاض سباقاً قوياً للغاية، حيث تقدم من ممر الانطلاق عند محطة التوقف إلى المركز الخامس لدى بلوغ الراية. بالنسبة لفريق ألفا تاوري هوندا، سجل يوكي بداية جيدة جداً في الفورمولا 1، مع العديد من حركات التجاوز التي أدت إلى إنهاء السباق مع تسجيل نقاط في المركز التاسع. لم يكن بيير قادراً أبداً على التعويض من الحادث المبكر الذي أجبره على البحث عن جناح أمامي جديد. مع ذلك، كان هو وزميله في الفريق سريعَين طوال عطلة نهاية الأسبوع ونأمل أن يتمكنا من تقديم أداء جيد في الجولة القادمة على أرض وطنهم في إيمولا. أود أن أشكر الجميع في ساكورا وميلتون كينز على كل عملهم الشاق في تقديم محرك جديد لهذا الموسم وفريقينا على إنتاج سيارات ممتازة. سوف ندرس البيانات لنرى أماكن التحسين، كما سننظر في مشاكل الاعتمادية التي واجهناها خلال نهاية هذا الأسبوع."

ماكس فيرستابين - ريد بول ريسينغ هوندا

الانطلاق من المركز الأول، النهاية: في المركز الثاني

"بكل تأكيد قمنا اليوم بخطوات جيدة ولكنه من العار بالطبع ألا نحقق الفوز. كان علينا التعامل مع مشكلتين طوال السباق ولكن هناك إيجابيات يمكن أن نكتسبها من اليوم وعطلة نهاية الأسبوع بأكملها. لقد قامت مرسيدس بالاقتطاع لكننا تمسكنا بإستراتيجيتنا التي كانت تعمل بشكل جيد، المشكلة هي أنه مع هذه السيارات، من الصعب للغاية تجاوز مركزاً وتتبعه خاصة إن كان قوي جداً. ما أن اقتربت لمسافة كافية من لويس، سنحت لي فرصة واحدة وخرجت من المسار عند المنعطف الرابع لذلك قمت بالاستغناء عن المركز الأول، لكن في ذلك الوقت لم تكن إطاراتي في حالة جيدة. علينا أن ننظر إلى الإيجابيات، نحن نواجه مرسيدس وأعتقد أن هذا رائع، كما تمكنا من تسجيل بعض النقاط الجيّدة للفريق. سنقوم بتحليل ما يمكننا القيام به بشكل أفضل. إنه لأمر رائع أن تسجل هوندا صعودها الـ 200 إلى منصة التتويج في نهاية هذا الأسبوع. نحن الآن نركز على السباق التالي."

سيرجيو بيريز - ريد بول ريسينغ هوندا

الانطلاق من خط محطة التوقف، النهاية: في المركز الخامس

"مع اعتبار أن السباق الخاص بي لم يحدث تقريباً اليوم، أعتقد أننا نستطيع أن نكون سعداء وأن نستفيد من الإيجابيات لأن السرعة كانت حقاً جيدة والإمكانيات كانت موجودة. في جولة الإحماء، توقفت السيارة فجأة وكنت على وشك القفز للخارج لكنني بقيت فيها وبطريقة ما عادت السيارة مرة أخرى إلى العمل وكانت هذه معجزة. هذا يعني أنه توجب علينا أن نبدأ من ممر محطة التوقف، وهو أمر غير مثالي لكننا تمكنا من الرجوع وكنت سعيداً تماماً لإكمال السباق والحصول على هذه النتيجة المهمة. الآن، لدينا الكثير من البيانات لتحليلها حتى نفهم كل شيء ونتأكد من عودتنا بشكل أقوى إلى السباق التالي في إيمولا."

بيير غاسلي - فريق ألفا تاوري هوندا

الانطلاق من المركز الخامس، لم ينهِ السباق

"أشعر بخيبة أمل كبيرة لأننا قضينا عطلة نهاية أسبوع قوية للغاية منذ وصولنا. مع الانطلاق من المركز الخامس، كنت آمل في حصد بعض النقاط الجيدة اليوم، لكن سباقي انتهى بعد الاحتكاك بدانييل (ريكاردو) في اللفة الأولى. كسرت الجناح الأمامي، وتعرضت لضرر في الأرضية، ومن الواضح أنني كنت متأخراً للغاية بعد لفة واحدة فقط، إذاً سباقي انتهى من تلك النقطة. إنه لأمر مخزٍ لأننا أظهرنا إيقاعاً جيداً طوال عطلة نهاية الأسبوع ولكننا لم نحصل اليوم على المكافآت، ولكن أعتقد أنه لا يزال هناك الكثير من الإيجابيات لنهاية هذا الأسبوع التي يمكن الاستفادة منها وهذا ما نتطلّع إليه في إيمولا."

يوكي تسونودا - فريق ألفا تاوري هوندا

الانطلاق من المركز الـ 13، النهاية: في المركز التاسع

"أنا سعيد لأنني تمكنت من تسجيل نقاط في أول سباق لي بالجائزة كبرى - أعتقد أن هذا السباق أظهر مدى روعة أداء السيارة. يجب أن أقول، ما زلت أشعر بالقليل من الإحباط لأنني خسرت بعض المراكز في اللفة الأولى - بسبب توخي الحذر الشديد - واضطررت إلى العمل طوال السباق لاستعادتها. لقد تعلمت الكثير هنا في البحرين، وهو أمر إيجابي حقاً، وسوف أحمل هذا معي إلى إيمولا. كان لدي بعض التجاوزات القوية خلال السباق، وبالنسبة لي، كان تجاوز فرناندو (ألونسو) تجربة عاطفية تماماً، إنه نجم فورمولا 1 الذي نشأت وأنا أشاهده، لذلك كان ذلك مثيراً للغاية. أنا حقيقة فخور بأدائي وأتطلع إلى رؤية ما سنحققه في المرة القادمة."